أطلقت منصة “إنستغرام” ميزة جديدة تهدف إلى حماية المستخدمين من محتوى الصور والفيديوهات غير المرغوب فيه.

قدمت منصة التواصل الاجتماعي “إنستغرام” ميزة جديدة تهدف إلى تعزيز حماية المستخدمين من ظهور محتوى غير مرغوب فيه أثناء استخدامهم خدمة المحادثة المباشرة “دايركت ماسنجر”.

وبعد فترة قصيرة من بدء اختبارها، تم إطلاق هذه الميزة الجديدة التي تأتي بهدف تحسين تجربة المستخدمين عند اختيارهم التواصل مع الآخرين عبر خدمة المحادثة المباشرة على المنصة. وتضمنت الخاصية الجديدة مجموعة من القيود التي ستكون مفيدة للمستخدمين في حماية خصوصيتهم وتجنب تلقي محتوى غير مرغوب من أشخاص غير مرغوب فيهم. من هذه القيود:

  1. المستخدمون الذين يرغبون في إرسال طلبات محادثة لأشخاص لا يتابعونهم سيتمكنون الآن من إرسال رسالة واحدة فقط للشخص المستهدف. وعند قبول الطلب، سيمنح ذلك المستخدم القدرة على إرسال المزيد من الرسائل.
  2. يتم منع المستخدمين من إرسال صور أو فيديوهات عبر الرسائل المباشرة لأي شخص لا يتابعهم حتى يقبل الشخص الآخر طلب المحادثة المباشرة. وسيكون بإمكان المستخدم إرسال رسائل نصية فقط إلى الشخص غير المتابع.

هذه القيود تهدف إلى توفير بيئة أكثر أمانًا وراحة للمستخدمين عند استخدام خدمة المحادثة المباشرة على منصة “إنستغرام”. وقالت رئيسة إدارة سلامة المرأة في شركة “ميتا”، الشركة الأم لـ “إنستغرام”، إن هذه الميزة تسعى إلى مساعدة المستخدمين على الشعور بالثقة والسيطرة عند التفاعل مع صندوق الرسائل.

يأتي إطلاق هذه الخاصية الجديدة كجزء من جهود منصة “إنستغرام” لتحسين تجربة المستخدمين وضمان أمانهم أثناء استخدام المنصة. تتزامن هذه الخاصية مع القيود الأخرى التي تم تنفيذها لمنع المحتوى الغير ملائم والمزعج.

By ئابوري نيوز